• بالنسبة للبطولة الوطنية اتصالات المغرب القسم الأول –مؤجل الجولة السابعة:
  • تغريم فريق الوداد الرياضي، مبلغ 55 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية في المباراة التي جمعته بنادي الدفاع الحسني الجديدي، مع تسجيل حالة العود وذلك بناء على المادة 105 من قانون العقوبات.
  • بالنسبة للبطولة الوطنية اتصالات المغرب القسم الأول – الجولة العاشرة:
  • توقيف محمد فكري، لاعب فريق شباب الريف الحسيمي، ثلاث مباريات واحدة منها موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 3000 درهما، لضربه لاعب الفريق الخصم في المباراة التي جمعت فريقه بنادي سريع واد زم، وذلك بناء على المادة 85 من قانون العقوبات.
  • توقيف عبد الخالق احميدوش، لاعب فريق شباب الريف الحسيمي، لمباراة واحدة نافذة لحصوله على إنذارين في المباراة التي جمعت فريقه بنادي سريع واد زم، وذلك بناء على المادة 53 من قانون العقوبات.
  • بالنسبة للبطولة الوطنية اتصالات المغرب القسم الأول – الجولة الحادية عشر:
  • تغريم فريق الوداد الرياضي، مبلغ 60 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية في المباراة التي جمعته بنادي الجيش الملكي، مع تسجيل حالة العود وذلك بناء على المادة 105 من قانون العقوبات.
  • تغريم فريق الجيش الملكي، مبلغ 45 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية في المباراة التي جمعته بنادي الوداد الرياضي، مع تسجيل حالة العود وذلك بناء على المادة 105 من قانون العقوبات.
  • تغريم فريق الجيش الملكي، مبلغ 20 ألف درهما، لاجتياح أحد جماهيره رقعة الملعب مما أدى إلى توقيف المباراة أمام فريق الوداد الرياضي، وذلك بناء على المادة 105 من قانون العقوبات.
  • تغريم فريق الجيش الملكي، مبلغ 2000 درهما، لحصوله على أربعة إنذارات في المباراة التي جمعته بنادي الوداد الرياضي، وذلك بناء على المادة 89 من قانون العقوبات.
  • تغريم فريق الرجاء الرياضي، مبلغ 50 ألف درهما، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية في المباراة التي جمعته بنادي الفتح الرياضي، مع تسجيل حالة العود وذلك بناء على المادة 105 من قانون العقوبات.
  • توقيف أحمد العينين، مدرب حراس الرجاء الرياضي، ستة مباريات اثنتان منها موقوفة التنفيذ مع غرامة مالية قدرها 6000 درهما، لشتمه حكم اللقاء الذي جمع فريقه بنادي الفتح الرياضي، وذلك بناء على المادة 86 من قانون العقوبات.
  • توقيف محمد السعيدي، لاعب الفتح الرياضي، لمباراة واحدة لحصوله على إنذارين في المباراة التي جمعت فريقه بنادي الرجاء الرياضي، وذلك بناء على المادة 53 من قانون العقوبات.